موريتانيو المهجر

مصر تبدي استعدادها لزيادة مقاعد الطلبة الموريتانيين في جامعاتها

(إحاطة) أعلن وزير التعليم العالي المصري، د. خالد عبدالغفار، استعدادَ بلاده لزيادة حصة الطلبة الموريتانيين من المنح في الجامعات المصرية، لتصل إلى 150 مقعدا، ابتداء من الدخول الجامعي 2022 – 2023.

وجاء إعلان الوزير المصري عن ذلك خلال استقباله وزير التعليم العالي والبحث العلمي الموريتاني، محمد الأمين آبي الشيخ الحضرمي، مساء أمس بالعاصمة المصرية القاهرة.

وعبر وزير التعليم العالي الموريتاني عن الأهمية البالغة لزيادة المقاعد الدراسية المخصصة للطلاب الموريتانيين بما يزيد على الضعفين، في ضوء الإقبال المتزايد على التسجيل بالجامعات المصرية التي باتت وجهة مفضلة لأعداد كبيرة من الدارسين الموريتانيين.

واستعرض الوزيران، خلال اللقاء، أوجه التعاون الثنائي بين البلدين والتسهيلات التي تقدمها مصر للطلاب الموريتانيين لاستكمال دراساتهم بجامعاتها، إضافة إلى دور المركز الثقافي المصري في انواكشوط، وكذا ضرورة العمل على الرفع من مستوى التبادل الثقافي والعلمي بين البلدين من خلال التوقيع على برنامج تنفيذي جديد لاتفاقية التعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي.

وأكد الوزيران في كلمتيهما أن العلاقات التي تربط بين موريتانبا ومصر “علاقات وطيدة ومتجذرة”، وأبديا استعدادهما للعمل على تعزيزها “وفقا لإرادة قائدي البلدين الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني والرئيس عبد الفتاح السيسي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى