الأخبار

أبرز كواليس الاجتماع الاستثنائي للمجلس الوطني للحزب الحاكم

قال مصدر في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم إن رئيس الحزب، سيدي محمد ولد الطالب أعمر، دعا إلى تحويل الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للحزب إلى مؤتمر استثنائي، وهو ما وافق عليه المجتمعون.

وعرض ولد الطالب أعمر بعد ذلك على المؤتمرين جدول أعمال المؤتمر، المتمثل في نقطتين: الأولى تغيير المادتين 1 و3 من النظام الداخلي للحزب، وتتعلقان باسم الحزب وشعاره ورمزه، والثانية تغيير رئيس الحزب، وقد وافق المؤتمرون على هذا الجدول.

واقترح رئيس الحزب بعد الموافقة على الجدول أن يكون الاسم الجديد للحزب “حزب الإنصاف”، وشعاره “إنصاف”، ورمزه ميزان يتوسط سنبلتين، وهو ما وافق عليه المؤتمرون.

بعد ذلك طلب من لجنة يرأسها الوزير الأول أن تخرج للتشاور حول شخص الرئيس الجديد للحزب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى