الأخبار

وزير التهذيب: ما يميز افتتاح السنة هذا العام هو الانطلاقة الفعلية للمدرسة الجمهورية

قال وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، ابراهيم فال ولد محمد الأمين إن ما يميز افتتاح السنة الدراسية هذا العام هي الانطلاقة الفعلية للمدرسة الجمهورية من خلال حصر السنة الأولى في المدارس العمومية.
وأكد الوزير خلال المؤتمر الأسبوعي للحكومة أنهم اتخذوا الإجراءات لاستيعاب جميع التلاميذ، وتوحيد الزي المدرسي وتعميمه على تلاميذ المرحلة الابتدائية.
وأوضح أن توحيد الزي المدرسي يحمل أبعادا متعددة فضلا على أهميته التربوية والمادية لذوي الأسر من أصحاب الدخل المحدود، والذين سيحظون بالأولوية في الحصول على هذا الزي، حيث اتخذت الإجراءات اللازمة لتوفيره، وفق تعبيره.

وأشاد الوزير بأهمية هذه الإجراءات في تعزيز الانسجام وتقوية اللحمة الاجتماعية، والتي هي محور أساسي في برنامج رئيس الجمهورية، محمد ولد الشيخ الغزواني، مشددا على أن نجاح العملية التربوية يتطلب مشاركة جميع الفاعلين فيها، وستواكبها الوزارة بحملة تحسيسية لإدراك مضامين هذه الإجراءات، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى