الأخبار

هيئة المحامين ترفض بشدّة استدعاء أحد أعضائها للاستجواب في لعيون

(إحاطة)- عبرت الهيئة الوطنية للمحامين في موريتانيا عن رفضها بشدة لاستدعاء أحد أعضائها، وهو ذ. معمر حمد سالم، للاستجواب في مدينة لعيون حول “وقائع مشمولة بالسر المهني ومحمية بحصانة الدفاع”.

وأكدت الهيئة في بيان أصدرته أمس أنه “لا تمكن مساءلة المحامي حول الوقائع المتعلقة بالآراء أو الإجراءات التي يقوم بها أثناء ممارسته لمهنته أو بمناسبتها، وذلك استنادا على حصانة الدفاع التي تكرسها المادة 44 من قانون المحاماة”.

وشددت خلال مؤتمر صحفي حضره نقيب المحامين د. ابزاهيم ابتي وبعض أعضاء الهيئة مساء أمس بنواكشوط، على أن “حماية مكتب المحامي ومراسلاته وصيانة سره المهني وحصانة الدفاع تعد من أهم ركائز دولة القانون والحريات، القائمة على تكريس ضمانات المحاكمة العادلة وتحقيق الأمن القانوني والقضائي”.

وأكدت أن مجلسها “سيبقى في حالة انعقاد دائم من أجل متابعة هذا الموضوع، واتخاذ الإجراءات المناسبة في وقتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى