الأخبار

دراسة: جرعة منخفضة من ”الكافيين“ تحسن الوظائف المعرفية للمخ

أظهرت دراسة أجريت في تايلاند باستخدام تخطيط كهربية الدماغ EEG والاختبارات المعرفية، أن الذاكرة العاملة تتحسن بعد تناول مشروب يحتوي على الكافيين في الصباح.

كما أظهرت تسجيلات التخطيط الكهربي للدماغ EEG انخفاضًا في نشاط موجة ألفا، وهو نوع من نشاط الدماغ غالبًا ما يرتبط بالنعاس، بعد تناول مشروب يحتوي على الكافيين مقارنة بمستوى النشاط السابق، وفقًا لما نشره موقع PsyPost نقلًا عن دورية “Physiology & Behavior”.

يتم استهلاك المشروبات المحتوية على الكافيين مثل القهوة أو الشاي ومشروبات الطاقة وغيرها على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم ويتم تناولها غالبًا في الصباح لزيادة اليقظة وتقليل النعاس وتحفيز الانتباه العام والإثارة.

وثبت أن الجرعات المعتدلة من الكافيين تعمل على تحسين الرفاهية وزيادة الدافع والطاقة للعمل دون أي آثار سلوكية ضارة.

وأظهر عدد من الدراسات الحديثة أيضًا أن جرعة واحدة فقط من الكافيين (30-50 مغم) يمكن أن تؤثر على مستويات الانتباه.

وسعى الباحثون إلى “استكشاف ما إذا كانت جرعة واحدة منخفضة من الكافيين كمشروب للاستيقاظ الصباحي يمكن أن تؤثر على نشاط موجة الدماغ والوظيفة الإدراكية”.

أظهرت النتائج الرئيسية أن القوة المطلقة لموجة ألفا تتضاءل بعد 30 دقيقة من شرب 50 ملغ من الكافيين، بينما يظهر نمط مماثل في نشاط موجات دلتا وبيتا وثيتا، حيث تم تحسين الوظيفة المعرفية، أي سرعة المعالجة الحركية المرئية والذاكرة العاملة والانتباه.

وتشير النتائج إلى أن “المشروبات التجارية التي تحتوي على جرعات منخفضة من الكافيين، تعادل 8 أوقيات من القهوة سريعة التحضير أو جرعة واحدة 1 أونصة من الإسبريسو أو 8 أونصات من الشاي الأسود أو علبة 12 أونصة من المشروبات الغازية، يمكن أن تكون قادرة على تعزيز الإثارة وتحسين القدرة التنفيذية (أي الذاكرة العاملة والتحكم في التثبيط) بعد 30 دقيقة من تناولها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى