الأخبار

الغزواني يوصي بتحسين ظروف الحجاج خلال استقباله أعضاء بعثة الحج وممثلين عن الحجاج بمكة

استقبل الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني مساء أمس الإثنين بمقر إقامته في مكة المكرمة البثعة الرسمية، المرافقة للحجاج الموريتانيين وممثلين عن الحجاج.

وحسب بيان أصدرته رئاسة الجمهورية يهدف اللقاء لتقييم الظروف التي أدى فيها الجاج ركن الحج هذا العام، والجهود التي بذلتها البعثة لوضع الحجاج في ظروف تسمح لهم بأداء مناسك الحج.

وقال البيان إن الرئيس استمع خلال اللقاء لشروح عن ظروف سير أعمال البعثة لهذا العام، والظروف التي أدى فيها الحجاج مناسك الحج، وزيارة الروضة الشريفة، وكذا مداخلات ممثلي الحجاج، وملاحظاتهم على أداء السلطات المعنية.

وحسب البيان فقد أشاد المتدخلون بالتحسن الذي طرأ على مستوى السكن والخدمات المقدمة من طرف الحكومة، ولكنهم توقفوا عند بعض الملاحظات التي اعتبروا أنها تحتاج التقييم واستخلاص العبر، بغية إجراء بعض التحسينات.

وألزم الرئيس السلطات المعنية ببذل المزيد من الجهود من أجل التحسين الدائم في الخدمات المقدمة لحجاجنا، وتطوير الأداء في الجوانب التي تقع تحت سلطة البعثة، والسعي لدى السلطات السعودية في الجوانب الأخرى.

وأشاد الرئيس الغزواني بمستوى التطور في خدمات المشاعر، في السنوات القليلة الأخيرة ، ومختلف الخدمات التي تقدمها السلطات السعودية للحجاج بصفة عامة، كما شكر السلطات في المملكة العربية السعودية على العناية الخاصة التي توليها للحجاج موريتانيا ومواطنيها المقيمين على أراضيها، معتبرا أنها تعكس علاقة الأخوة التاريخية بين البلدين.

وحضر اللقاء مدير ديوان رئيس الجمهورية السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد، و وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي الداه ولد أعمر طالب، والمستشار برئاسة الجمهورية أحمد ولد النيني، والقنصل العام لموريتانيا بالسعودية محمد ولد ببانه، والأمين العام لوزارة العدل محمد أحمد عيده، الوزير السابق: سالوم كمرا والفريق المتقاعد محمد ولد مكت.

وممثلين عن الحجاج وهم: محمد الأغظف الداه، مبارك ولد همد، عيشاتا صمب صو، عيشة منت دوسو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى