الأخبار

البرلمان الموريتاني يصادق على مذكرة تفاهم بين موريتانيا والجزائر لإنجاز طريق تيندوف – ازويرات

صادقت الجمعية الوطنية (البرلمان)، أمس الثلاثاء، على مشروع قانون يتعلق بمذكرة تفاهم موقعة بتاريخ 28 ديسمبر 2021 بالجزائر العاصمة بين موريتانيا والجزائر لإنجاز الطريق البري الرابط بين مدينتي ازويرات الموريتانية وتيندوف الجزائرية.

وقال وزير التجهيز والنقل، المختار أحمد اليدالي، في عرضه أمام البرلمان، إن ديباجة مذكرة التفاهم تؤكد على إرادة البلدين الشقيقين في تعزيز أواصر الأخوة وتكثيف وتنويع التبادل الاقتصادي والتجاري، من خلال إنشاء هذا الطريق الرابط بينهما، مؤكدا أن الجانب الجزائري قد استكمل إجراءات المصادقة عليها.

وأشار وزير النقل إلى أن المادة الأولى من الاتفاقية حملت تعهدا من الجانبين بإنجاز هذا الطريق، ونصت المادة الثانية على تكفل الطرف الجزائري بتمويل وإنجاز ومتابعة المشروع بواسطة الوكالة الجزائرية للتعاون الدولي من أجل التضامن والتنمية، بينما يلتزم الجانب الموريتاني في المادة الثالثة بتقديم التسهيلات القانونية والإدارية اللوجستية، ومنح الإعفاءات الجمركية اللازمة، وتوفير المواد المحلية حسب الإمكان وتأمين سير الأشغال.

وأوضح الوزير أن الطرفين سيضعان لاحقا بموجب المادة 4 من هذه المذكرة، الأطر القانونية والفنية الثنائية المناسبة، ويحددان الآليات الضرورية لتجسيد المشروع وضمان صيانته ومردوديته الاقتصادية، مشيرا إلى أن المادة 5 قد خصت الطرف الجزائري بحق الامتياز في تسيير الطريق بعد إنجازه لمدة عشر سنوات قابلة للتجديد.

وستُنشأ وفق المادة 6 لجان موريتانية جزائرية تضطلع بمهمة متابعة تنفيذ المذكرة، فيما يلتزم الطرفان في المادة 7 بجعل هذا الطريق الحيوي في خدمة المصالح المشتركة للبلدين، وترقية المبادلات التجارية والعلاقات الاقتصادية بينهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى