الأخبار

الإفراج عن 8 سجناء سلفيين وتوقع الإفراج عن المزيد منهم

(إحاطة) أفادت مصادر إعلامية متطابقة أن السلطات الموريتانية أفرجت، اليوم الجمعة، عن عدد من السجناء السلفيين، على خلفية الحوار الذي قاده معهم عدد من العلماء برئاسة العلامة محمد المختار ولد امباله.

وأكدت المصادر أن ثمانية سجناء سلفيين على الأقل غادروا السجن اليوم، ويتوقع أن يفرج عن آخرين في وقت لاحق.

وقالت المصادر إن السجناء الذين أُفرج عنهم هم: التقي ولد يوسف، وسيد محمد ولد الحاج، ومحمد الأمين ولد أحمد القاسم، والشيخ ولد لمهابة، والحضرامي ولد اسويدي، والحسين النجار (سوري الجنسية)، ومحمد الشريف، ويعقوب ولد إبراهيم.

وكان 23 سجينا، من أصل 33 هم مجموع السجناء السلفيين في موريتانيا، قد أبدوا الرغبة في إجراء حوار جديد معهم، يفضي إلى الإفراج عنهم، مؤكدين تراجعهم عن الأفكار المتشددة التي كانوا يعتنقونها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى