الأخبار

موريتانيا توفد وزير الاقتصاد إلى فرنسا لنقاش ملف المديونية

غادر وزير الشؤون الاقتصادية، عثمان كان، العاصمة نواكشوط أمس، متجها إلى العاصمة الفرنسية باريس، على رأس وفد رسمي لنقاش ملف المديونية مع المسؤولين الفرنسيين.

كما سيعقد الوزير كان لقاءات مع كبار مسؤولي وزارة الاقتصاد والمالية الفرنسية لتدارس سبل تعزيز وتطوير التعاون الاقتصادي بين موريتانيا وفرنسا.

وكان الطرفان قد وقعا في نواكشوط، منتصف يونيو الماضي، اتفاقية تقضي بتمديد إعفاء موريتانيا من سداد خدمات الديون الفرنسية خلال الفترة من فاتح يناير 2021 وحتى 30 يونيو، وهو ما يعني توفير مبلغ 3,2 مليون يورو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى