الأخبار

مقرر الأمم المتحدة المعني بالرق: أود تقييم التقدم المحرَز في إنهاء الرق في موريتانيا

بدأ مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بأشكال الرق المعاصرة، تومويا أوبوكاتا، اليوم الأربعاء زيارة رسمية إلى موريتانيا، تستمر حتى 13 مايو الجاري.

والتقى‏ أوبوكاتا صباح اليوم في نواكشوط، مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، الشيخ أحمدو ولد أحمد سالم ولد سيدي، كما أجرى لقاء آخر مع وزير الوظيفة العمومية والعمل محمد ولد عبدالله ولد عثمان.

وقال إيجاز صحفي، صادر عن مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، إن المقرر الخاص، تومويا أوبوكاتا، سيزور نواكشوط ونواذيبو، ويلتقي بالمسؤولين الحكوميين، وممثلين عن المجتمع المدني، والمسؤولين التقليديين والدينيين، وممثلي منظمة الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية، وأعضاء السلك الدبلوماسي.

وأضاف الإبجاز أن أوبوكاتا سيلقي ملاحظاته الأولية خلال ندوة صحفية تعقد يوم 13 مايو في فندق مونوتيل دار البركه، على الساعة 10 صباحًا بالتوقيت المحلي.

وينتظر أن يقدم المقرر الخاص تقريرًا كاملاً إلى مجلس حقوق الإنسان في سبتمبر.

وكان أوبوكاتا قد قال في وقت سابق: “عندما أصبحت موريتانيا “بلدا نموذجا” في إطار التحالف 8.7، التزمت بتسريع عملها في هذا الصدد، وأود تقييم التقدم المحرَز في إنهاء الرق في البلاد، والتحديات المتبقية وما هو مطلوب لإنهاء الرق في موريتانيا نهائياً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى