الأخبار

ولد الشيخ أحمد يعلن وصول 22 من الطلاب الموريتانيين بأوكرانيا للمجر

أعلن وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وصول 22 طالبا موريتانيا في أوكرانيا إلى المجر، مؤكدا أنهم سيعودون للوطن بعد استراحة لمدة أيام في فندق بالعاصمة المجرية بودابيست.

وأوضح ولد الشيخ أحمد، خلال نقطة صحفية بوزارة الخارجية مساء أمس في نواكشوط، أن اللجنة المكلفة من طرف الوزارة بمتابعة قضية الطلاب في أوكرانيا تمكنت، بعد إجراء اتصالات مكثفة خلال الأيام الماضية، من تحديد العدد الكلي للموريتانيين هناك.

وأشار إلى أنه، حسب المعلومات الدقيقة التي حصلت عليها اللجنة، فإن العدد الكلي لهذه المجموعة هو 35 شخصا أغلبهم من الطلاب، وأن 7 منهم غادرو أوكرانيا قبل الأزمة بأيام، و28 كانوا موجودين هناك في بداية العمليات العسكرية، وتم الاتصال بهم من طرف اللجنة.

وقال الوزير إن اللجنة تمكنت عبر هذه الاتصالات من حجز مقاعد في قطار متجه إلى غربي أوكرانيا، لصالح المجموعة التي كانت موجودة في عدة مدن، انطلاقا من مدينة “خاركوف” في أقصى الشرق، مرورا بعدة مدن أخرى، حيث كانت وجهتهم جمهورية بولندا، إلا أنه نظرا للزحمة الشديدة تم تحويل الوجهة إلى جمهورية المجر، التي وصلوها زوال اليوم على ثلاث دفعات.

وأبرز الوزير أن اللجنة ظلت تتابع تحركات المجموعة حتى وصولها لوجهتها، مشيرا إلى أن ثلاثة طلاب ما زالوا في الطريق من أوكرانيا إلى المجر، وأن أحد الطلبة فضل البقاء في أوكرانيا، وهو بصدد اتخاذ قراره خلال أيام، كما أن هناك طالبا آخر توجه إلى المجر دون الاتصال بالجهات المعنية، وهو الآن موجود هناك.

وبين ولد الشيخ أحمد أن الرئيس، محمد ولد الشيخ الغزواني، يولي اهتماما خاصا لهذه القضية، وقد أعطى توجيهاته بمتابعة الموضوع، مبرزا أن الوزارة عملا بتلك التوجيهات تمكنت من حجز تذاكر للمجموعة عبر الخطوط التركية، من بودابست مرورا باسطنبول باتجاه العاصمة نواكشوط.

وأشار إلى أنه أجرى في الأيام الماضية اتصالات بنظيره المغربي، ناصر بوريطه، بهدف حجز مقاعد للطلبة في رحلات تنظمها الخطوط المغربية للمواطنين المغاربة هناك، والذي عبر عن استعداده لتقديم المساعدة، إلا أن الوزارة حصلت على الرحلة شبه المباشرة من “بودابست”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى