الأخبار

وفد وزاري موريتاني ”رفيع المستوى“ يغادر إلى مالي للتحقيق في مقتل 7 مواطنين

غادر وفد وزاري موريتاني رفيع المستوى، صباح اليوم السبت إلى “مالي”، وذلك لبحث ملابسات مقتل 7 مواطنين موريتانيين داخل التراب المالي.

ويضم الوفد وزير الشؤون الخارجية والتعاون، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ووزير الدفاع، حنن ولد سيدي، ووزير الداخلية، محمد سالم ولد مرزوك، إضافة إلى المدير العام للأمن الوطني، الفريق مسقارو ولد سيدي.

وكانت رئاسة الجمهورية قد أعلنت، أمس الجمعة، إيفاد الوزراء المذكورين إلى مالي، بعد مقتل 7 موريتانيين هناك.

كما أوفدت الرئاسة وزير الشؤون الاسلامية، الداه ولد أعمر طالب، ومستشارا بالرئاسة، ووالي الحوض الشرقي، إلى مدينة “عدل بكرو” للتعزية في مقتل المواطنين.

وأثارت الحادثة ردود فعل شعبية غاضبة، وطالب أهالي المواطنين بمعاقبة المسؤولين عن الحادثة، وإلزام السلطات المالية بضمان أمن وسلامة الرعايا الموريتانيين داخل أراضيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى