الأخبار

وزير الداخلية يعلن استئناف الدراسة يوم الاثنين ويوضح سبب عدم حظر التجول

أعلن وزير الداخلية، محمد سالم ولد مرزوك، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الصحة، مساء اليوم أنه، نظرا لحرص الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني على استمرار الحياة العادية، فإن الحكومة لم تتخذ قرارا بحظر التجول، مضيفا أنهم يأملون أن تفتح المدارس يوم الاثنين بسلاسة.

وأوضح الوزير، أن اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تفشي الوباء قررت اتخاذ جملة من الاجراءات الاحترازية كحظر التجمعات بجميع أشكالها، وإغلاق قاعات الحفلات.

وأكد أن هذه الإجراءات ستسري على الجميع للحفاظ على الصحة العامة، والوقاية من المرض، لافتا إلى أن السلطات الادارية ستعاقب من يخالف هذه الإجراءات وستفرض عليه غرامة.

وأعلن عن قرار بإنشاء لجنة مشتركة بين القطاعات الإدارية والمصالح الفنية والتجمعات المحلية والمجتمع المدني لتسيير الأسواق، وتنظيم الدخول إليها وتوفير الكمامات، ومنع من لم يرتدوا الكمامات من الدخول، وحظر دخول الأطفال دون 10 سنوات إليها، لافتا إلى أن ذلك سيسري على محطات النقل.

كما أعلن عن نشر فرق متنقلة في عدد من الأماكن، خاصة أماكن العبور والدخول لتوفير الفحوص واللقاحات والكمامات.

ودعا ولد مرزوك المواطنين إلى التحلي بروح المسؤولية، قائلا إنه ينبغي أن نعرف أن تصرفات كل واحد منا تنعكس على صحته وعلى المجتمع، ولا يمكننا الحفاظ على استمرار الحياة دون احترام الإجراءات الاحترازية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى