الأخبار

نقابة تعليمية: الإجراءات الجديدة لصرف الرواتب تعكس التخبط واللامبالاة في عمل الإدارة

وصفت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي SIPES الإجراءات الجديدة لصرف الرواتب بأنها “تطور جديد في التعامل غير المرن، وتعقيد إداري؛ لا يراعي الآثار الاجتماعية السلبية لهذا الإجراء على الموظفين”.

واستغربت SIPES عدم تنفيذ الوزارة لهذا الإجراء إلا مع نهاية الشهر، وفي ظل تفاقم الأزمة المعيشية، وضعف مردودية الراتب، وهو ما يعكس التخبط واللامبالاة التي تطبع عمل الإدارة بشكل عام، على حد تعبير البيان.

وطالبت النقابة الحكومة بالإفراج الفوري عن الرواتب، مذكرة إياها “بأن الإشكال الحقيقي ليس آلية صرف الرواتب، وإنما الخلل الكبير في تدني أجور المدرسين وعلاواتهم، وضبابية أفق تحسين ظروفهم المادية والمعنوية”، حسب تعبير البيان.

ودعت النقابة المدرسين وكل موظفي قطاع التعليم إلى المشاركة والتعبئة لإنجاح الإضراب، الذي دعت له هيئة التنسيق المشترك لنقابات التعليم الأساسي والثانوي، لمدة خمسة أيام متتالية، ابتداء من 21 فبراير المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى