الأخبار

منظمة الصحة العالمية تزف بشرى بشأن متحور «أوميكرون»

قال مسؤول في منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء، إن مزيدا من الأدلة تُظهر أن سلالة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا تصيب الجهاز التنفسي العلوي، وتسبب أعراضا أخف من المتحورات السابقة، كما قالت وزيرة الصحة العامة البريطانية إن مرضى كوفيد-19 تظهر عليهم أعراض أقل حدة.

وقال مدير إدارة الحوادث في المنظمة عبدي محمود للصحفيين في جنيف “نرى المزيد والمزيد من الدراسات التي تشير إلى أن أوميكرون يصيب الجزء العلوي من الجسم، على عكس المتحورات الأخرى التي يمكن أن تسبب التهابا رئويا حادا”، وتابع: هذه ربما تكون “أخبارا سارة”.

غير أنه قال إن سرعة انتشار أوميكرون تعني أنه سيكون المتحور السائد في العديد من الأماكن خلال أسابيع، مما يشكل تهديدا في دول لم يحصل عدد كبير من سكانها على التطعيم حتى الآن.

وتتفق تصريحاته بشأن تراجع مخاطر الإصابة بالمرض مع بيانات أخرى تشمل دراسة من جنوب أفريقيا، وهي واحدة من أوائل الدول التي رُصد فيها أوميكرون.

وردا على سؤال حول ما إذا كان أوميكرون سيحتاج إلى لقاح خاص، قال مدير إدارة الحوادث في منظمة الصحة العالمية عبدي محمود إن من السابق لأوانه تحديد ذلك، لكنه أكد أن هذا القرار يحتاج إلى تنسيق عالمي، ويجب ألا يتخذه القطاع التجاري وحده.

المصدر: الجزيرة نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى