الأخبار

مصدر مأذون بوزارة التهذيب: لا نسعى إلى ترقية المعلمين الحاملين لـ”الإعدادية” و”الباكلوريا” إلى التعليم الثانوي

نفى مصدر مأذون بوزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، لموقع “إحاطة”، سَعْيَ الوزارة إلى ترقية حاملي شهادتي “الإعدادية” و”الباكلوريا” من المعلمين المكلفين بالتدريس بالإعداديات والثانويات إلى أساتذة في التعليم الثانوي.

وقال المصدر، الذي تحدث إلى موقع “إحاطة”، إن “الوزارة ترغب في ترقية المعلمين المكلفين بالتدريس في مؤسسات التعليم الثانوي بناء على شروط، أهمها: حصولهم على شهادة جامعية في التخصص الذي ترشحوا له، وتجربة مقبولة في تدريس ذلك التخصص، ونتائج تفتيشاته خلال تدريسه في التعليم الثانوي”.

وانتقد ناشطون في نقابات التعليم الثانوي ما سموه “سعيَ وزارة التهذيب الوطني إلى ترقية المعلمين الحاملين لشهادة الدروس الإعدادية والثانوية إلى أساتذة في التعليم الثانوي”.

واتهم النقابيون الوزارةَ بمغالطة الرأي العام بقولها إن الأمر “مطلب لدى نقابات التعليم”، مؤكدين أن ما تطالب النقابات به – وما تزال – هو ترقية المعلمين الحاملين لشهادات جامعية إلى التعليم الثانوي، وترقية أساتذة التعليم الثانوي الحاصلين على شهادات الماجستير والدكتوراه إلى التعليم العالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى