الأخبار

غزواني يتحدث للصحفيين بعد زيارته المفاجئة لكيهيدي

قال الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني إنه أصدر تعليمات لأجهزة الدولة للتعبئة لإغاثة سكان مدينة كيهيدي المنكوبة بسيول الأمطار منذ يومين.

وأضاف ولد الشيخ الغزواني، في تصريح أدلى به عقب تفقده لأوضاع سكان المدينة خلال زيارة مفاجئة اليوم، أن زيارته للمدينة تهدف للاطلاع على ظروف السكان، ومدى تقدم جهود الإغاثة، وما إذا كانت هناك حاجة لزيادة المعدات ووسائل التدخل أم لا.

وتحدث ولد الشيخ الغزواني للصحفيين عن تقييمه للأضرار التي ألحقتها السيول بالمدينة قائلاً: “نحمد على الله على عدم وجود أضرار بشرية جراء سيول الأمطار، أما الأضرار المادية فأصعب ما فيها وجود مواطنين في مدارس بدل مساكنهم التي غمرتها المياه، إضافة إلى غمر المياه لبعض الشوارع والساحات”.

وأكد ولد الشيخ الغزواني “أن الدولة لديها قدرة وعزيمة واستعداد للتعاطي مع مثل هذه الأزمات، لأن هذه مهمتنا، ونحاول دوما التعاطي معها في أسرع وقت”.

وطالب ولد الشيخ الغزواني المواطنين بـ”اليقظة والفطنة” إذ يتميز موسم الخريف الحالي بهطول كميات كبيرة من الأمطار، وانتظار هطول كميات أخرى، لذا يتعين عليهم اليقظة والفطنة، والمشاركة في عمليات الإغاثة في حال الاستطاعة”.

وشكر ولد الشيخ الغزواني “السلطات الإدارية، وجميع أجهزة الدولة، والمنتخبين، على التعامل مع الأزمة، وعلى تعاملهم أيضا مع حالات مشابهة وقعت سابقا في موسم الخريف الحالي”.

وكان ولد الشيخ الغزواني قد وصل ظهر اليوم في زيارة مفاجئة لمدينة كيهيدي لتفقد أوضاع سكان المدينة التي تعاني من آثار سيول غمرتها منذ يومين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى