ثقافة وفنون

صدور طبعة جديدة من ديوان «سراديب في ظلال النسيان» للشاعر المختار السالم أحمد سالم

صدرت مؤخراً عن “منشورات الشاعرة خديجة عبد الحي”، بباريس، طبعة جديدة من ديوان «سراديب في ظلال النسيان»، للشاعر المختار السالم أحمد سالم.

ويقع الديوان في 144 صفحة من الحجم المتوسط، ويضم بين دفتيه 27 قصيدة، تتنوع بين العمودي والحر.

وكان الديوان قد صدر لأول مرة في العام 1999 في طبعة محلية، وهو أول إصدار للشاعر، وتضمن قصائده الملحمية في القضايا العربية، وقصائده الغنائية، التي غناها أشهر المطربين الموريتانيين.

ومن قصائد “سراديب في ظلال نسيان”: قصيدة “طقس…!”، و”الصهيل…!؟”، و”أقواس مستقيمة”، و”الثورة لا تجف…!؟”، “وشم الأحلام…!!”، و”سراديب في ظلال النسيان أو القصيدة الرقمية!!”، و”هاجر… والعنقاء”، “حكم سطورك”، و”خلف جدران الأندلس الثَّالثَةِ.. ثلاثة أقنعة للخيل”، و”ميناء”، و”قيس..؟!؟”، و”أماهُ لحْمي نعشُ الأرضِ…!!”، و”لجماجم الموتى، لبابل البيت، للدم، للحلم!”، و”مشاكس،، قمري!!”، و”ألم تزل من بقايا حبنا نتف؟”، و”الشوق والليل وخادجة!!”، ويا ترى”، و”الاعتراف!!”، والتعقيب”، ومر عام بعد عام”، “”عند أحلام المغيب”، و”واتر اللون…!”، و”لو أنها ملكت يداي”، و”لا تغضبي”، و”جسد وتاريخ”، و”الشهوة الفصحى!؟”، “خاتمة!!”.

وألّف المختار السالم ونشر سابقا عشرات الأعمال الشعرية والسردية، وكان قد فاز العام 2020 بـ”جائزة الدولة التقديرية” (جائزة شنقيط للآداب) عن روايته “الدابة”.

وصدرت للشاعر المختار السالم كذلك دواوين: “القيعان الدامية” (صدر عن دار الفكر – بيروت 2009. (منشورات اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين)، و”هذا هو النهد الذي اعترفت له” (صدر في باريس عن داري “دفاتر ملارمي” و”لارمتان” 2016)، وديوان “البافور” (أول ديوان من الشعر النثري يصدر لشاعر موريتاني) صدر 2016 عن “دار القرنين” في نواكشوط، وديوان “يأتون غدا!” (صدر 2017 ضمن سلسلة “إبداعات عربية” عن دائرة الثقافة بالشارقة في الإمارات العربية المتحدة، وديوان “قرين القافية” (صدر 2018 عن دار (E-kutub Ltd) في لندن، وديوان “زمن الأنفاس المهجورة” (ثاني ديوان موريتاني من الشعر النثري) – صدر 2018 في المغرب، وديوان “السالمية.. الشاعر والقصيدة.. الذكر والأنثى” (صدر في طبعتين: صدرت طبعته الأولى عن “نيوزيــس – منشــورات فرنســا” باريس 2019، وصدرت طبعته الثانية 2020 عن دار (E-kutub Ltd) في لندن).

كما صدر له كتابان سرديان هما: التغريبة (تدوينات) – صدر 2018 في باريس، و”في ظلال الحروف” (مقالات نشرت في صحيفة “الشعب” الرسمية) – صدر 2019 عن دار (E-kutub Ltd) في لندن.

ونُشرت للشاعر أيضا روايتان هما: “موسم الذاكرة” (طبعت 3 مرات: 2006 عن دار الشروق (الأردن). طبعة ثانية 2013 دار القرنين (موريتانيا). طبعة ثالثة 2015 عن دار لارمتان (الفرنسية)، و”وجع السراب” (2015 عن دار القرنين بنواكشوط)، وله أعمال شعرية وروائية أخرى قيد الإعداد للنشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى