الأخبار

شركة المياه تلزم مصالحها بضوابط لتحسين تعاطيها مع الزبناء

قالت الشركة الوطنية للماء SNDE إنها ألزمت مصالحها من الآن فصاعدا التقيد بجملة من الضوابط خلال تعاملها مع الزبناء، “حرصا على تحسين أسلوب تعاطيها مع المواطنين؛ عملا بتوجيهات الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني”.

وأفاد بيان صادر عن الشركة أنها ألزمت مصالحها بضوابط، من أهمها: مراعاة فترة زمنية لا تقل عن أسبوع بين إصدار وإيصال الفاتورة وأجل التسديد، والعمل على إيصال إنذار مكتوب للزبون المعني لا تقل فترته عن أسبوع من التاريخ المحدد لنهاية استفادته من الخدمة، وحظر المباشرة في تنفيذ إجراءات إيقاف الخدمة خلال اليوم الأخير من الأسبوع، وتمكين الزبناء المحتاجين من الحصول على جدولة تسديد المتأخرات الخاصة بهم حسب أجندة زمنية يتم تحديدها بالتنسيق مع الإدارة التجارية تفاديا للجوء الى إجراء إيقاف الخدمة، وتأمین إنجاز التوصيلة المنزلية خلال فترة لا تزيد على عشرة أيام من أوقات الدوام وبتكلفة مالية لا تتجاوز 1000 أوقية جديدة في حالة انعدام عارض فني، وضمان التعاطي الإيجابي والفعال مع القضايا المرفوعة من طرف المستفيدين والعمل على حلحلتها مع رفعها إلى الجهات المختصة ومتابعتها معهم لغاية اتخاذ القرار اللازم بشأنها،  التي لم يسجل رد بشأنها.

وأكدت الشركة في بيانها أنها ستحرص على كسب ود زبنائها، وعلى تكريس انطباع وصورة نمطية إيجابية لدى المواطن، وصيانة كرامته، وتأمين ولوجه الطبيعي للخدمة العمومية؛ دون تعريضه لأي إكراه.

تجدر الإشارة إلى أن هذه القرارات تأتي بعد ساعات من خطاب الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي انتقد فيه أداء عدة قطاعات حكومية، منها: قطاع المياه والكهرباء والوثائق المؤمنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى