الأخبار

سلطة تنظيم النقل الطرقي تكرم “أحسن سائق و”أحسن شركة نقل”

نظمت سلطة تنظيم النقل الطرقي، مساء اليوم الجمعة بفندق “مورصانتر”، حفلا لتوزيع جوائز المسابقة التي أعلنت عنها مؤخرا لاختيار أحسن شركة نقل، وأفضل سائق في النقل الحضري والبيني للعام 2021.

وتم اختيار سائقين في ميدان النقل البيني، حصل أولهما على مليوني أوقية قديمة، بينما حصل الثاني على مليون، كما تم اختيار سائقين في مجال النقل الحضري، حصلا على نفس الجوائز.

وكانت الجوائز المذكورة من نصيب: السائقين: محمد ولد لكحل، وأحمد سالم ولد أحمدو، وصمب باديلي كوليبالي، والمختار ولد محمد، حيث حصل الأولان في الترتيب على مبلغ مليوني أوقية قديمة لكل منهما، وفاز الاثنان الآخران بمليون أوقية قديمة لكل منهما أيضا.

وكان معيار اختيار السائقين عدم تسجيل حوادث سير عليهم خلال العشرين سنة الأخيرة.

وحصلت شركة المسافر على جائزة “أحسن شركة نقل”، وهي عبارة عن درع سيتم نصب صوره في لوحات إشهارية عند مداخل المدن.

واعتمدت في اختيار “أحسن شركة نقل” معايير متعددة منها: توفر مقرات ملائمة، وقاعات للمسافرين، ومواقف مناسبة للسيارات، ومراحيض، وأجهزة تحكم في السرعة.

وفي كلمته بالمناسبة، قال رئيس سلطة تنظيم النقل الطرقي، الحسن ولد عوان، إن هذه الجائزة تعتبر الأولى من نوعها في شبه المنطقة، وتأتي للمساهمة في المجهود الوطني للسلامة الطرقية، حماية للأرواح والممتلكات من حوادث السير ، التي تمثل بشكل كبير هاجسا ومصدر قلق لكافة أفراد المجتمع، وتعد من أهم المشاكل التي تستنزف الموارد المادية والطاقات البشرية.

وأكد ولد عوان إلى أن الجائزة أشرف عليها مجموعة من الخبراء ذوي دراية واسعة بمجال النقل، بدءا بوضع المعايير وانتهاء بفرز ملفات الفائزين، مشددا على أن الحوادث المرورية تراجعت منذ الإعلان عن تنظيم هذه الجائزة.

حضر الحفل وزير التجهيز والنقل، ورئيس سلطة تنظيم النقل الطرقي، والمندوب العام للأمن المدني، ورئيس جهة نواكشوط،  ووالي نواكشوط الغربية، وأمين عام وزارة الداخلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى