الأخبار

المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض يدرب 22 إطاراً بوزارة الصحة الموريتانية في ”علم الأوبئة الميداني“

اختتم المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والأوبئة، أمس الجمعة، تدريب 22 إطارا بوزارة الصحة الموريتانية، في مجال الوبائيات الميدانية في الخط الأمامي.

وقال وزير الصحة، المختار ولد داهي، إن هذه الدفعة استفادت من تكوين حول الأوبئة استشرافا وتقصيا ورصدا وحلولا ومتابعة.

وأكد الوزير أن المركز الأمريكي يمتلك خبرة كبيرة في المجال، داعيا المكونين إلى الاستفادة القصوى من هذا التكوين، ومن ثم تكوين خبرات أخرى لم تشارك.

واعتبرت السفيرة الأمريكية بنواكشوط، سينثيا كيرشت، إن برنامج التدريب الميداني على الأوبئة يزيد من قدرة الدول على منع واكتشاف الأوبئة والاستجابة للتهديدات المتوقعة في وقت مبكر، إضافة للمساعدة في تعويض نقص خبراء الأوبئة المؤهلين، مثمنة مدى التعاون بين وزارة الصحة ومركز السيطرة على الأمراض وشبكة اختصاصيي الأوبئة الأفارقة.

وتعد هذه الدفعة، التي تلقت تكوينا على مدى ثلاثة أشهر، جزءاً من برنامج لتكوين 75 إطارا بوزارة الصحة الموريتانية في مجال اكتشاف الأوبئة والتصدي لها.

ويرتبط قطاع الصحة الموريتاني باتفاقية مع المركز الأمريكي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، وسبق وأن درب 2017 – 2018 ما يزيد على 50 إطارا من وزارة الصحة في ميادين الاستشراف والتقصي ورصد ومتابعة الأوبئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى