الأخبار

الرئاسة المالية تتعهد بالتحقيق وموريتانيا تدعو إلى تنسيق يمنع تكرار الحادث

تعهدت السلطات المالية بفتح تحقيق مستقل في حادث قتل 7 مواطنين موريتانيين داخل التراب المالي قبل أيام.

وقالت الرئاسة المالية، في بيان أصدرته مساء اليوم، عقب لقاء جمع رئيس السلطة الانتقالية، العقيد عاصيمي غويتا، بوزير الخارجية الموريتاني، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إن الجانب المالي طمأن نظيره الموريتاني بفتح تحقيق يسلط الضوء على الحادث المذكور.

وحسب بيان الرئاسة المالية؛ فقد أكد الجانب الموريتاني، على لسان وزير خارجيته ولد الشيخ أحمد، على ضرورة مناقشة استراتيجية مشتركة، تمنع تكرار الحادث، وتعزز التعاون بين الجانبين، وتفضي إلى اتفاق متبادل؛ ينظم ويسهل عبور المواطنين للحدود بشكل يومي.

تجدر الإشارة إلى أن الرئاسة الموريتانية أوفدت، صباح اليوم السبت، وزراء الخارجية والداخلية والدفاع ومدير الأمن الوطني، إلى العاصمة المالية باماكو لاستجلاء ملابسات حادث قتل المواطنين السبعة، وفتح تحقيق يفضي إلى معاقبة الجناة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى