الأخبار

الجزائر تبدأ إجراءات فتح ”خط بحري“ بينها مع موريتانيا

عقد وزير النقل الجزائري، عيسى بكاي، أمس الخميس، اجتماعاً مع مديري الشركات العامة والخاصة الجزائرية العاملة في مجال النقل البحري، تحضيرا لفتح الخط البحري بين الجزائر وموريتانيا في أقرب الآجال.

وأكد الوزير على ضرورة مراعاة كل الجوانب التنظيمية و اللوجيستية وتخصيص جميع الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح هذه العملية، نظرا للطلب المسجل من طرف المتعاملين الاقتصاديين الراغبين في ولوج هذه السوق الواعدة.

ودعا الوزير الجزائري جميع المؤسسات القطاعية المختصة في مجال النقل، إلى العمل بالتنسيق بينها، والاعتماد على خبرتها وعلاقاتها لاستقطاب المتعاملين الراغبين في تصدير منتجاتهم إلى موريتانيا ومختلف دول غرب إفريقيا عن طريق توفير قواعد لوجيستية، ووسائل نقل وخدمات في المستوى لضمان الجدوى الاقتصادية والديمومة.

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قد أصدر، الأحد الماضي، قرارا بفتح خط بحري بين بلاده وموريتانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى